تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

اجتماع مجلس الوزراء رقم (114) برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي

المزيد من الصور

استهلت الحكومة اجتماعها اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديوكونفرانس، بتقديم التهنئة للقوات المسلحة والشرطة بمناسبة تخريج دفعات جديدة من الكليات والمعاهد العسكرية، وكلية الشرطة، وأشار رئيس الوزراء إلى سعادته وشعوره بالفخر والاعتزاز عند حضور الاحتفالات الخاصة بتخريج الدفعات الجديدة التى تنضم إلى صفوف القوات المسلحة والشرطة، وما شهده من قوة ولياقة يتميز بها هؤلاء الخريجون، الذين يذودون بأرواحهم فداءً لرفعة واستقرار بلدهم، ويحمون حدودها، ويضبطون الأمن الداخلى لها، وهو ما يدعو إلى الاطمنئان على حاضر مصر ومستقبلها.

وجدد رئيس الوزراء التأكيد على أهمية الحفاظ على استقرار الوطن، وضرورة العمل على رفع وعى المواطنين بأهمية ذلك، لافتاً إلى أنه بدون استقرار الوطن لن نستطيع تحقيق أى تقدم فى مختلف مناحى الحياة، مشيراً إلى تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، المستمر على أنه لن يستطيع أحد النيل من هذا الوطن من الخارج، قائلاً : "فمصر تمتلك جيشاً قوياً"، منوهاً إلى محاولات التشكيك والاتهامات، وكذا حروب الشائعات، التى تحدث فى الداخل، وهو ما يستدعي العمل على رفع الوعى لدى المواطنين، باعتبار ذلك هو أهم سلاح للمواجهة حالياً.

وفى هذا الصدد، وجه رئيس الوزراء بأهمية العمل على أن تتضمن المناهج الدراسية ما يسهم فى غرس القضايا الوطنية فى النشء، وكذا توعيتهم بما يدور حولهم، سواء داخلياً، أو خارجياً، مشيراً كذلك إلى أهمية تضمين المناهج الدراسية رسائل توعوية وارشادية بشأن ضبط النمو السكانى، وهو هدف تسعى الدولة لتحقيقه.

كما تقدمت الحكومة خلال اجتماعها بالتهنئة إلى "مجلس الشيوخ" بانعقاد جلسته الافتتاحية وأداء أعضائه اليمين الدستورية، في الخطوة التي تكتمل بها المنظومة التشريعية في مصر.

كما تقدم الدكتور مصطفى مدبولي، بالتهنئة إلى الدكتور محمود محيى الدين، لتعيينه مديراً تنفيذياً بصندوق النقد الدولي، وعضواً بمجلس إدارته ممثلاً لمصر والمجموعة العربية، مشيراً إلى أن هذا الاختيار يدعم مصر في المحافل الدولية والمؤسسات الدولية.

كما هنأ رئيس الوزراء الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، لاختياره المتحدث الأفضل في الاجتماع الوزاري لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، وكانت كلمته بعنوان "العودة إلى المدارس بالدول العربية في ظل أزمة كورونا وكيفية ضمان استمرارية التعليم الجيد للجميع". 

كما استعرض مجلس الوزراء خلال اجتماعه عدداً من المؤشرات التي تعكس ايجابية الأداء الاقتصادي المصري، حيث تمت الإشارة إلى تقرير من البنك الدولي، والذي أوضح زيادة الاستثمار الاجنبي المباشر في مصر إلى 9 مليارات دولار، أي بنسبة 16% خلال عام 2019 مقارنة بـ 8.1 مليارات دولار في 2018، الأمر الذي أرجعه البنك إلى الإنجازات التي حققتها مصر من تطبيقها لبرنامج  الإصلاح الاقتصادي بداية من عام 2016.

ووصف تقرير البنك الدولي مصر بأنها "النقطة المضيئة" في أفريقيا،  لافتاُ إلى أنها سجلت تدفقات الإستثمار الأجنبي المباشر العام الماضي، إرتفاعاً بنسبة 11% لتصل إلى 9 مليارات دولار، ويرجع ذلك إلى الإصلاحات الاقتصادية التي تنفذها الحكومة، والتي أدت إلى استقرار الاقتصاد الكلي وتعزيز ثقة المستثمرين.

كما استعرض المجلس تقرير صندوق النقد الدولي الذي أكد ان مصر الدولة الوحيدة التي ستحقق نمواً اقتصادياً ايجابياً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خلال العام المالي 2020 ـ 2021، بفضل برنامج الاصلاح الاقتصادي المصري الذي بدأ منذ 2016.

واستعرض اجتماع مجلس الوزراء اليوم الترتيبات الجارية استعداداً للظروف الجوية الطارئة، حيث جدد رئيس الوزراء التأكيد على اتخاذ الاجراءات الاحترازية على ضوء حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، والتغيرات الحادة والسريعة لفصل الخريف، والتي من المنتظر أن تشهدها البلاد خلال الفترة من اليوم الأربعاء 21 أكتوبر وحتى الأحد 25 أكتوبر.

وأكد رئيس الوزراء على ضرورة متابعة الجهات المعنية لآخر التحديثات لتوقعات حالة الطقس يومياً من خلال متابعة النشرة اليومية والتنبؤ الأسبوعي، ومتابعة الصفحة الرسمية للهيئة العامة للارصاد الجوية على مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك الموقع الرسمي للهيئة ema.gov.eg.

وفيما يتعلق بمتابعة آخر المستجدات الخاصة بانتشار فيروس كورونا، أشار رئيس الوزراء إلى أن التقارير أظهرت أن اعداد المصابين بالفيروس تأخذ المنحى التصاعدى مرة أخرى، وهو ما يدعو إلى ضرورة الاستمرار فى الالتزام بتطبيق الاجراءات الاحترازية، وأهمية ارتداء الكمامات فى مختلف المواقع والأماكن العامة، ووسائل النقل الجماعى، موجهاً بتطبيق الغرامات على غير الملتزمين، وذلك حفاظاً على الصحة العامة لجميع المواطنين.

القرارات:

- وافق مجلس الوزراء اليوم على استمرار المبادرة الرئاسية لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي "مايغلاش عليك"،  بذات الشروط لمدة شهر إضافي على الأقل، بعد الموعد المقرر لإنتهاء المبادرة في 26 أكتوبر 2020، في ظل الانتعاش الذي سببته المُبادرة، والأرقام الضخمة التي تحققها.

واستعرض مجلس الوزراء الاجراءات التي تم اتخاذها بشأن المبادرة الرئاسية، وأوضحت وزارة المالية أن المبادرة مرت بثلاث مراحل أساسية منذ بدايتها في 26 يوليو 2020 حتى 16 أكتوبر 2020، حيث بدأت المرحلة الأولى بحوالي 130 مصنعا، و 700 تاجر، وأقل من 4 آلاف منتج، واستمرت عمليات البيع بصورة منخفضة، بنسب زيادة أسبوعية متوسطة، حيث بلغ متوسط الفواتير اليومية 552 فاتورة، برقم مبيعات 20.3 مليون جنيه.

ثم جاءت المرحلة الثانية والتي شهدت إزدياد أعداد المنتجات إلى 65 ألف منتج، وعدد التجار إلى ما يزيد على 2000 تاجر، وشهدت متوسط 6290 فاتورة يومياً، برقم مبيعات 83.5 مليون جنيه. لتأتي الطفرة في المرحلة الثالثة، والتي شهدت قفزات كبيرة في معدلات البيع، بمتوسط 13856 فاتورة يومية، برقم مبيعات 174.1 مليون جنيه، ووصل الرقم في يوم  16 أكتوبر إلى 22892 فاتورة في يوم واحد.

- وافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن الموافقة على قرار مجلس محافظي صندوق التنمية الافريقي رقم 1 لسنة 2020، بشأن التجديد الـ 15 لموارد الصندوق، وعلى أداة اكتتاب مصر في هذا التجديد بمبلغ 2 مليون دولار أمريكي. ويعد صندوق التنمية الإفريقي أحد أذرع بنك التنمية الإفريقي الذي يقدم قروضا ميسرة للدول.

- وافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن ميثاق غاز شرق المتوسط، الموقع في القاهرة بتاريخ 22 سبتمبر 2020.

وتتمثل الأهداف الرئيسية للمنتدى في احترام حقوق الأعضاء فيما يتعلق بمواردهم من الغاز الطبيعي، والتعاون بين الأعضاء لإدارة عملية تطوير مستدامة وفعالة وواعية بالبعد البيئي، ودعم مجهودات الدول المنتجة والدول التي لديها احتياطات من الغاز بالمنطقة من أجل التعجيل باستثمار الاحتياطي الحالي والمستقبلي.

- استعرض مجلس الوزراء أبرز ملامح المبادرة الجديدة لرد مستحقات الشركات المصدرة لدى صندوق تنمية الصادرات، والتي أعدتها وزارتا المالية، والتجارة والصناعة، والتي تأتي استكمالاً للجهود المبذولة من الدولة المصرية ومؤسساتها لمساندة الشركات المُصدرة العاملة بمصر، وايجاد آليات لتسوية المتأخرات المستحقة لهذه الشركات لدى صندوق تنمية الصادرات، لتحفيز المناخ الاستثماري وتشجيع الصناعة ودفع عجلة الاقتصاد.

 وتقوم المبادرة على توفير مساندة اضافية لتلك الشركات وضمان توافر السيولة اللازمة لمساعدتها على إجراء التوسعات المطلوبة، والحفاظ على العمالة، والوفاء بكافة التزاماتها، بما يوفر بيئة تسمح بزيادة الانتاج وتنافسية الصادرات المصرية في الأسواق الدولية، وتمت الإشارة إلى أن عدد الشركات المصدرة المستفيدة من المبادرات الحالية نحو 2841 شركة.

- وافق مجلس الوزراء على اعتماد  عدد من القرارات والتوصيات الصادرة عن اجتماع اللجنة الوزارية لفض منازعات الاستثمار بجلستها رقم 71 المنعقدة بتاريخ 12 أكتوبر 2020.

- وافق مجلس الوزراء على اعتماد نتيجة دراسة اللجنة العليا للتقييم بهيئة الخدمات الحكومية، بوزارة المالية، لطلب محافظة بورسعيد التصرف بنظام الترخيص بالانتفاع لمدة 10 سنوات، لتشغيل 9 محلات بفندق الباتروس (أراكان حالياً ) بالمحافظة.

- وافق مجلس الوزراء على اعتماد نتيجة دراسة اللجنة العليا للتقييم بهيئة الخدمات الحكومية، بوزارة المالية لطلب محافظة الدقهلية، التصرف بنظام الترخيص بالانتفاع لعدد 3 مستودعات أنابيب غاز بمراكز المنزلة، ودكرنس، وتمي الامديد، بالمحافظة، لصالح الشركة المصرية لنقل وتوصيل الغاز ( بوتاجاسكو ) الشاغلة لها.

- وافق مجلس الوزراء على توصيات اللجنة الرئيسية المنصوص عليها في المادة (8) من قانون تنظيم بناء وترميم الكنائس الصادر بالقانون رقم 80 لسنة 2016، التي انعقدت أمس بشأن توفيق أوضاع 100 كنيسة ومبنى تابعاً بواقع 45 كنيسة و55 مبنى تابعاً، ليصل عدد الكنائس والمباني التي تمت الموافقة على توفيق أوضاعها منذ بدء عمل اللجنة وحتى الآن إلى 1738 كنيسة ومبنى تابعاً.

- وافق مجلس الوزراء على تعديل مشروع قانون حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية، بشأن مواجهة ظاهرة تواجد المراكب خارج الحدود البحرية دون تصريح.

وينص التعديل على سحب ترخيص المركب لمدة سنة، إذا تبين تواجده خارج المياه الإقليمية بدون تصريح، أو قيامه بأي عمل من أعمال الصيد غير القانوني أو غير المنظم أو غير المبلغ عنه، فإذا تكررت المخالفة، يسحب الترخيص نهائياً.

كما نص التعديل على أن يعاقب كل من خالف أحكام الفقرة السابقة، أو الشروع في ذلك، بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن 100 ألف جنيه، ولا تزيد عن 500 ألف جنيه، وتضبط في جميع الأحوال، المراكب والأسماك والطيور المصيدة وأدوات الصيد المستخدمة، ويحكم بمصادرة المضبوطات أو ثمنها لحساب الجهة الإدارية المختصة، وفي حالة العود تضاعف العقوبة.

الفئة : Label