تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

رئيس الوزراء يبحث مخطط تطوير المنطقة الفندقية خلف المتحف المصري الكبير

المزيد من الصور

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعا؛ لبحث مخطط تطوير المنطقة الفندقية خلف المتحف المصري الكبير، (منطقة الـ ٥٢ فدانا).

وحضر الاجتماع الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس خالد عباس، نائب وزير الإسكان لمتابعة المشروعات القومية، والمهندس هشام طلعت مصطفى.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بالتأكيد على الأهمية الكبيرة لتطوير هذه المنطقة، بشكل استثماري يُراعي أفضل مجالات الاستغلال بمعايير عالمية؛ نظرا لأن تلك المنطقة تجاور أهم وأكبر متاحف العالم، وهو المتحف المصري الكبير، وسوف يحقق استثمارها، بالشكل الأمثل، عائداً كبيراً ويحقق رواجاً سياحياً غير مسبوق بالمنطقة.

وخلال الاجتماع، عرض وزير الإسكان نتائج الاجتماعات، التي تم عقدها خلال الفترة الماضية؛ لبحث مقترحات التطوير وآليات التنفيذ، استرشاداً بقرار مجلس الوزراء في هذا الصدد.

كما عرض وزير السياحة والآثار الموقف الحالي للمنطقة المحيطة بالمتحف الكبير، من حيث عدد الغرف الفندقية المتاحة، مؤكداً على الحاجة لمزيد من التوسعات الفندقية، وعدد من المنشآت السياحية الأخرى، التي توفر للسائح حزمة خدمات ترفيهية متنوعة.

وتم عرض فيديو لأحد مقترحات التطوير، والذي يتضمن تصوراً متكاملاً يعظم الاستفادة من تلك المنطقة الواعدة، وخطة زمنية مبدئية للتنفيذ.

وفي ختام الاجتماع، تم الاتفاق على إعداد الدراسة التفصيلية خلال أسبوع؛ حتى يتسنى النظر بشأنها بشكل متكامل.

الفئة : Label